الرئيس الفرنسي يزور بيروت وسيطرح مبادرة سياسية جديدة على لبنان | شبكة خطوة

الرئيس الفرنسي يزور بيروت وسيطرح مبادرة سياسية جديدة على لبنان

الرئيس الفرنسي يزور بيروت وسيطرح مبادرة سياسية جديدة على لبنان
جوجل بلس

وصل اليوم الخميس 6 أغسطس الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى لبنان، في تعازيه للشعب اللبناني، حبث توجه في جوالة إلى منطقة الجميزة المتضررة بسبب انفجار بيروت.

وأشار إلى أنه في صدد إطلاق مبادرة سياسية جديدة على لبنان، وأنه سوف يتحدث مع المسؤولين والقوى السياسية في لبنان بهذا الصدد.

وقال أنه سيضمن عدم وصول المساعدات إلى أيدي الفاسدين في البلاد من المسؤولين، وان المساعدات يجب ان تصرف في مكانها السليم لمساعدة المتضررين وترميم الأضرار وإعادة البناء.

مبادرة سياسية جديدة

مضيفاً على المطالب الشعبية في لبنان لإنها الفساد، بأنه حان الوقت للتغيير وبدء إصلاح النظام الفاسد ووقف الإنقسامات الطائفية والحزبية في لبنان.

وقال مطمئناُ للجماهير: أضمن لكم أن المساعدات لن تذب لأيدي الفاسدين.

وأشار إلى سبب زيارته إلى لبنان: “أنا هنا اليوم لأجتمع بجميع القوى السياسية وأطلب منهم اتفاقاً سياسياً جديداً تنهي جميع الأزمات”.

وفي تصريحاته للصحفيين قال: إذا لم يتم تنفيذ الإصلاحات سيستمر لبنان في الغرق.

أضاف معلقاُ على الزيارة: “تربطنا علاقة تاريخية ومميزة بلبنان، وانه سينظم مساعدات دولية إلى لبنان وسوف يرسل المزيد من فرق الانقاذ الفرنسية إلى بيروت.

وقابل الرئيس الفرنسي الكولونيل فنسنان تيسييه، ضابط في فريق الإنقاذ الفرنسي الذي يساعد فرق الإنقاذ اللبنانية أثناء زيارته مكان الإنفجار في مرفأ بيروت.

حيث قال الكولونيل: أن فرق الإنقاذ تجري بحثاٌ عن سبعة أو ثمانية أشخاص يعملون في المرفأ تحت الأنقاض، وانه لابزال هناك أمل في العثور على مزيد من الناجين من ضحايا الإنفجار.

علما بأنه قد تم وصول طائرتان محملتان بالمساعدات الطبية.